لمراسلة وزير الشباب: minister@moy.gov.jo
YouTube
الرئيسية > ملف النشرة الدورية
-A A +A

( للاطلاع على الملخص الشهري لانجازات ونشاطات الوزارة ) 

نشاطات الوزارة خلال شهر حزيران ( الشهر الأول)

إداريا وتنظيميا

  • ترسيخ نهج العمل الميداني من خلال زيارة المنشآت الرياضية والمراكز والمدن الرياضية والمديريات الميدانية
  • إصدار نظام التنظيم الإداري لوزارة الشباب لإيجاد مظلة قانونية دستورية لعمل الوزارة
  • بهدف ترشيق العمل الوزاري وزيادة الانتاجية وتوحيد المرجعيات والتخفيف من البيروقراطية التي قد تعيق العمل، قمنا وفقا للنظام الإداري الجديد بتقليص عدد دوائر الوزارة من 12 مديرية إلى 6 مديريات
  • تطبيقا لنهج اللامركزية في اتخاذ القرار، تم ربط بعض المديريات والمدن الشبابية والوحدات بالأمين العام مباشرة  
  • انسجاما مع خطط الحكومة لضبط النفقات وترشيد الإنفاق وعلى ضوء الزيارات الميدانية وبعد الكشف على المديريات التابعة للوزارة ارتأى وزير الشباب إخلاء مبنيين مستأجرين يضمان مديرتي التوجيه الوطني وإعداد القادة ، يقع أحدهما في منطقة عبدون والآخر في منقطة الدوار الخامس ما حقق وفرا ماليا يصل لنحو 60 ألف دينار سنويا.
  • استقطاب كفاءات شابة والاستعانة بهم في سياق سياسة (تشبيب) الوزارة وضخ دماء جديدة قادرة على ترجمة الرؤية الجديدة وتحقيق أهداف الوزارة، دون تحميل الوزارة أي أعباء مالية، حيث تكفلت إحدى الجهات المانحة برواتبهم في إطار الشراكة الإيجابية بين الوزارة والجهات المانحة

 

الخطاب الإعلامي

  • إيمانا بأهمية تبني خطاب إعلامي حديثا وتفاعلي يواكب العصر ويحاكي لغة الشباب، تم إطلاق شعار جديد للوزارة يواكب روح العصر ويبتعد عن النمطية الرسمية ، وانطلاقا من رؤية وأهداف الوزارة بالتواصل المباشرة والتفاعلي مع الشباب تم إطلاق حسابات رسمية للوزارة على مواقع التواصل الاجتماعي ( فيسبوك، تويتر، انستغرام، يوتيوب) وفي ذات السياق ، تمت إعادة تقييم للموقع الإلكتروني للوزارة ( المجلس سابقا) وتحديثه وإطلاقه بحلة شبابية جديدة ( الإعلان الرسمي عن إطلاق الموقع بعد عيد الفطر مباشرة)
  • استخدام تقنيات حديثة لعرض مهام وأهداف ونشاطات وزارة الشباب من خلال (إنفوجرافيك ، فيديو )
  • عقد لقاءات مع صحفيين وإعلاميين ومختصين في الإعلام المجتمعي وتعزيز قنوات التواصل مع السلطة الرابعة على قاعدة من الثقة والتعاون المتبادل بما يخدم رسالة الوزارة وينسجم مع إيماننا بان الإعلام المسؤول شريك رئيسي للوزارة.

 

الخطة التنفيذية

  •  تنفيذا لكتاب التكليف السامي، تم إعداد رؤية ورسالة جديدتين للوزارة ، كما تمت إعادة صياغة إستراتيجية الوزارة ( الخطة التنفيذية) انسجاما مع الرؤى الملكية وبما يتناسب وتطلعات الشباب بحيث خلت من العبارات الإنشائية وتضمنت محاور جديدة ( إشراك سوق العمل، المواطنة، محاربة التطرف، التنمية المستدامة) .
  • اشراك الشباب بإعداد الاستراتيجية من خلال اطلاق استفتاء الكتروني على مواقع التواصل الإجتماعي، ومن خلال اللقاءات المباشرة مع مجموعات منهم

 

المراكز الشبابية

  • البدء بتقييم المراكز الشبابية والمباشرة بعملية إعادة تأهيلها بناء على نتائج التقييم
  • البدء باختيار 5 مراكز من أصل 73 مركزا في محافظات ( اربد ، المفرق، الزرقاء، معان، الطفيلة ) لتأهيلها حتى تكون مراكز نموذجية بالشراكة مع الجهات المانحة والشركاء
  • عقد تفاهمات مبدئية مع عدة جهات ( المعهد الدبلوماسي، مركز الأزمات ، شركة بيت.كوم ، مجموعة طلال أبو غزالة..) لتقديم دعم لوجستي للمراكز الشبابية ودورات تدريبية للموظفين ومنتسبي المراكز

 

المبادرات والهيئات الشبابية

  •  لقاء عدد من المبادرات الشبابية النوعية للتأكيد على دعم الوزارة لهذه المبادرات
  • التأكيد على ضرورة تنظيم المبادرات تحت مظلة الوزارة، وإيجاد مظلة قانونية لها
  •  البدء بدراسة استحداث هيئة للمبادرات تتبع لوزارة الشباب ، ويشترط في من يرأس الهيئة أن لا يتجاوز عمره ( 35 عاما)
  •  البدء بإعادة تقييم الهيئات الشبابية لتفعيل دورها وتمكينها من تحقيق أهدافها وغايات وجودها على أكمل وجه

 

التحضيرات لكأس العالم للسيدات

  • زيارات تفقدية للمنشآت الرياضية والوقوف على جاهزيتها لاستضافة البطولة
  • التنسيق والتعاون على أعلى مستوى مع اللجنة المنظمة لكأس العالم للسيدات تحت 17 وإنشاء خط ساخن بين الوزارة واللجنة لتذليل التحديات وتسخير كافة الإمكانيات لإنجاح البطولة
  • التنسيق والتعاون مع وزارتي الزراعة والأشغال والاتفاق على انتداب موظفين من الوزارتين للاستفادة من خبراتهم في إطار تأهيل المنشآت الرياضية لاستضافة الاستحقاق الرياضي الدولي
  • إعداد التقارير الدورية والمتابعة اليومية  للوقوف على جاهزية المنشآت الرياضية لاستضافة البطولة
  • إعداد خطط بديلة ( خطة طوارئ) للتعامل مع جميع الاحتمالات التي قد تعرقل أو تؤثر عملية تأهيل وتجهيز المنشآت استعدادا للبطولة

 

الانتخابات النيابية

  • التنسيق والشراكة الفاعلة بين الوزارة والهيئة المستقلة للانتخابات من خلال عقد لقاءات على جميع المستويات وعقد شراكة بين الوزارة والهيئة في إطار تفعيل المشاركة الشبابية الفاعلية في الحياة السياسية من خلال تشجيعهم على المشاركة في الانتخابات
  • وضع المراكز الشبابية تحت تصرف الهيئة لاستخدامها لأغراض الترويج للمشاركة في الانتخابات، إضافة إلى استخدام بعض المراكز كمراكز اقتراع يوم الانتخاب

 

تحصين الشباب

  • إعادة تقييم إستراتيجية تحصين الشباب من الفكر المتطرف، والبدء بصياغة إستراتيجية جديدة تستند على البحث في دوافع وأسباب التطرف، وسبل معالجتها.
  •  تغيير الخطاب السائد واستبداله بخطاب تنويري غير تقليدي ، عبر أدوات تخاطب عقل الشباب وتثري وعيهم الثقافي والفكري
  • البدء بإعداد خطط وبرامج لملء أوقات فراغ الشباب وتحفيز روح المبادرة والابتكار والإبداع لديهم  من خلال دعمهم وتشجيعهم ورعايتهم
  • إبراز الصورة الحقيقية لرسالة الإسلام السمحة وتعظيم مفاهيم التسامح والحوار وتقبل واحترام الآخر

 

معسكرات الحسين

  • اختيار الطفيلة لإطلاق معسكرات الحسين للشباب في عامها الخمسين وإدراج محورين على برنامج المعسكرات ( الاستحقاقات الانتخابية \ التشريعية ، واللامركزية ، والبلدية )  ، ( وتحصين الشباب من الفكر المتطرف )
  • الإعلان عن تشكيل لجان استشارية شبابية اعتبارا من العام المقبل للمشاركة في إعداد خطط وبرامج معسكرات الحسين بما يتناسب وتطلعات واحتياجات الشباب مع مراعاة تبيان الأولويات لدى الشباب في كل محافظة ولواء

 

الشركاء والهيئات المانحة

  • عقد لقاءات مع الجهات المانحة وشركاء الوزارة، والاتفاق على تنسيق جهود المؤسسات والجهات التي تعنى بالشأن الشبابي تحت مظلة وزارة الشباب ووفقاً لما يخدم رؤيتها وما يحقق أهدافها
  • التأكيد على أن وزارة الشباب هي المظلة الرسمية الوحيدة لرعاية الشباب في الأردن، مع تثمين دور جميع الجهات والمؤسسات والهيئات التي تستهدف هذه الفئة .
© 2017 Developed by Blue Ray for Web Solutions. All rights reserved